1

 

ما شكل قلب الانسان؟

القلب هو عـضـو عضـلـي، مـجـوف، يتلقـي الـدم مـن الأوردة الدمويـة، و هي الأوعـية التي تجمـع الـدم مـن جـميع أجزاء الـجسـم، ثـم يضخ هذا الـدم إلي الرئـتـين لأكسدتـه، و بعد عودة الـدم المـؤكد مـن الرئـتـين إليه يعـيد ضـخـه في الشرايين، و هي الأوعية الدموية التي توزع الـدم المؤكسد على جميع أجـزاء الـجسـم .

فيديو شرح توضيحى عن قلب الانسان

 

ما حجم قلب الانسان ؟

و حجم الـقلب لا يزيد عن حجم قبضة الـيد، و يوجد في القفص الصـدري بين الرئـتـين، خلف الجـزء السفلـي من عظام الصدر، و يميل في وضـعـه قليلا إلي اليسار، و هـو إلي حـد مــا مخروطي الشكل، و تلامس قمة الـقلب الجدار الصدري بـيـن الضلعين الخـامس و السادس، و يثبت القلب في مكانه بواسطة الشـرايـيـن و الأوردة العظمي، و يغلف الـقلب، و يحفظ بواسطة محفظة الـقلـب، و هي عبارة عن كيس مزدوج الجدار (ذي طـبقـتـين )، تـغلـف إحدى طبـقتـيه الـقلـب، و تلامس الطبقة الأخرى عظام الـصدر ، و تلتصق بها و بأغـشـيـتـها .

و ينقسم الـقلـب إلي شقين متوازيين، ملتصقين، و مستـقلـين، لا يتصل أحدهما بالآخر، و يـتـكـون كـل شـق منهما مـن غرفة سفلية تسمي البطين، وغرفة علوية تسمي الأذنـيـن، و أطلق العلماء على الشـق الأيـمن، منهما الـقلـب الأيـمن والـشق الأيـسر الـقلـب الأيـسر .

و الأذين وهو الغرفة العليا الصغيرة من كل قـلـب، وسميت بالأذين؛ لأنها تشبه الأذن الصغيرة، أما الغرفة السفلي من كل قـلـب فهي أكـبر من الغرفة العليا، و تسمي البطين، لأنها تشبه البطـن الصغيرة .

القلب و الدورة الـدمـويـة :

كما سبق أن ذكرنا فإن قلب الإنسان ينقسم إلي شقين متوازيين، لا يتصل أحدهما بالآخر، و سمي الشق الأيمن منها بالقلب الأيمن، و الشق الأيسر بالقلب الأيسر، و نود هنا في إيجاز توضيح دور كل منهما ووظيفته :

الـقـلـب الأيـسـر :

و هو مكون كما ذكرنا من غرفة علوية صغيرة هي : الأذين الأيسر ، و غرفة سفلية كبيرة هي : البطين الأيمن ، و يرد الدم إلي الأذين الأيسر من الرئة بواسطة وريد يسمي (الوريد الرئوي ) (و يخرج من كل رئة وريد رئوي يصل إلي القلب) و سمي وريدا مع أنه يحمل من الرئة الدم الشرياني المنقي ذا اللون الأحمر الفاقع ( لا أزرقا داكنا كالدم الوريدي ) ، و سبب هذه التسمية هو أنه قد اصطلح على تسمية كل وعاء دموي يذهب إلي القلب بالوريد ، بصرف النظر عما يحمله من دم ، و تسمية كل وعاء دموي يخرج من القلب بالشريان ، حتي و لو كان يحمل دما وريديا أزرقا داكنا .

ينتقل الدم من أذين القلب الأيسر إلي بطين نفس القلب ، و هذا البطين يدفع الدم بقوة عندما ينقبض ، فيسري في شريان الجسم الأكبر المسمي الأورطة ، ويسمي الأورطة أيضا الوتين.

الـقـلـب الأيـمـن :

بعد دورة الدم في الجسم، و تحوله إلي دم وريدي ، يعود إلي القلب عن طريق الأوردة ، حيث يصيب في أذين القلب الأيمن ، و منه إلي بطين هذا القلب ، و عند انقباض القلب يندفع هذا الدم إلي الرئتين عن طريق الشريان الرئوي ( و يسمي شريانا مع أنه يحمل دما وريديا داكنا ؛ لأنه يخرج من القلب كما سبق أن ذكرنا ) .

و في الرئة يتم تنقية هذا الدم الوريدي ، و تخليصه من غاز ثاني أكسيد الكربون ، و أكسدته بالأكسجين فيصبح دما شريانيا نقيا ، ثم يندفع في الوريد الرئوي الذي يخرج من كل رئة ، و يصب في أذين القلب الأيسر ، كما سبق أن ذكرنا ، فالقلب الأيمن إذا هو محطة لنقل الدم الوريدي إلي الرئتين .

ما هى الـشـرايـيـن و ما وظيفتها ؟

هي الأوعية الخارجة من القلب ، و أهمها و أخطرها شريان الجسم الأكبر المسمي الأورطة ، و هو يخرج من بطين القلب الأيسر حاملا للدم النقي المؤكد ، و تبدأ الأورطة سيرها من القلب إلي أعلي، ثم تتقوس من فوق القلب ، و تهبط إلي أسفل إلي الجسم ( القوس الأورطي )، و لا يكاد القوس الأورطي يعلو حتي يخرج منها الشريانان التاجيان اللذان يمدان عضلات القلب بالدم ، و هذان الشريانان التاجيان يأتي ذكرهما كثيرا في أمراض القلب .

و تخرج من القوس الأورطي أيضا شرايين أخري مهمة ، ثلاثة منها للوفاء باحتياجات الرأس و الرقبة و الطرفين العلويين ( أي الذراعين ) من الدم ، و هذه الشرايين الثلاثة هي :

 

  1. الشريان العضدي الرأسي و يسمي كذلك الشريان خفي الاسم .
  2. الشريان السباتي المشترك الأيسر .
  3. شريان ما تحت الترقوة .

تهبط الأورطة بعد التقوس في الصدر إلي الأسفل ، على مقربة من فقرات الظهر الصدرية ، و تخترق الحجاب الحاجز إلي البطن، و تسير أمام الفقرات القطنية إلي الفقرة الرابعة ، و عندها تتفرغ إلي فرعين هما الشريانان الحرقفيان المشتركان ، و هما اللذان يفيان بحاجات الطرفين السفليين ( أي الرجلين ) من الدم .

و أثناء هبوط الأورطة في الجسم ، تخرج منها فروع تزود الأحشاء بالدم ، و من أكبر هذه الفروع الشريانان الذاهبان إلي الكليتين.

هذه هي الشرايين الكبرى في مجملها ، و تتكون جدران الشريان من عضلات مطاطة، تتسع عند حدوث ضربات القلب ثم تعود فتضيق .

ما هى الأوردة و ما وظيفتها ؟

تنتشر الأوردة في الجسم حتي تعمه ، و حيثما سار شريان محمل بالدم الأحمر إلي الأعضاء ، سار وريد راجع بالدم الداكن من هذه الأعضاء . هناك أوردة تعود بالدم من الرأس ، و العنق ، و الأطراف العليا ، و أوردة أخري تعود بالدم من الصدر و الأحشاء و الأطراف السفلي .

و من أهم هذه الأوردة الوريد المسمي بالوريد الأجوف السفلي، و هو يجمع الدم الوريدي الأتي من أوسط الجسم و أسفله ، و يصب في أذين القلب الأيمن .

و الوريد المسمي بالوريد الأجوف العلوي، و هو يجمع الدم الوارد من الرأس ، و العنق ، و الأطراف العليا ، و يصب ذلك في أذين القلب الأيمن .

و من هذا الأذين يذهب الدم الوريدي إلي بطين القلب الأيمن ، و منه يضخ إلي الرئتين كما سبق أن ذكرنا.

و الأوردة ليست مرنة الجدران كالشرايين ، و ليس فيها نبض ، و توجد بها صمامات تمنع الدم من الرجوع للخلف ، بل يسير في اتجاه القلب .

الــدورة الـدمــويـة فـي الـرئــتيــن :

يحمل الدم الوريدي من بطين القلب الأيمن إلي الرئتين بواسطة الشريان الرئوي ، الذي يتفرع إلي فرعين يدخل كل فرع منهما إلي رئة ، و يتشعب هذا الشريان داخل كل رشة إلي فريعات ، تتفرع بدورها إلي فريعات أصغر حتى تنتهي بشبكة من الشعيرات غاز ثاني أكسيد الكربون الذي جمعته الأوردة من كافة أجزاء الجسم، و هو ناتج من احتراق السكريات الأحادية في خلايا الجسم ، وانطلاق الطاقة اللازمة للجسم من هذا الاحتراق ، و يتزود الدم بعد ذلك بالأكسجين الذي يوجد في هواء التنفس الذي تمتلئ به الرئتين أثناء الشهيق ، و يخرج ثاني أكسيد الكربون و بخار الماء من الرئتين إلي الخارج مع هواء الزفير .

يحمل الدم بعد أكسدته و تنقيته من الرئتين إلي أذين القلب الأيسر ( الدم الشرياني )، و ذلك بواسطة الوريدين (كل وريد منهما يخرج من رئة) و عند انقباض القلب يندفع الدم من الأذين الأيسر إلي البطين الأيسر و منه إلي الأورطة، و هكذا ، و تسمي هذه الدورة الدموية الصغرى .

الــدورة الــدمــويـة فـي الـجهــاز الـهـضـمـي :

و في أثناء هذه الدورة يتزود الدم بنواتج هضم الأغذية إلي مركبات غذائية بسيطة ، و كذلك يجمع مخلفات عمليه الهضم من مواد غير مرغوب في وجودها داخل الجسم .

الــدورة الــدمــويـة فـي الـــكــبد :

يتلقي الكبد الدم الوارد إليه من الأمعاء ، و منها إلي القلب الأيمن، و يعتبر الكبد أكبر غدة في الجسم ، و أهم وظائف الكبد : تجهيز نواتج هضم المركبات الكربوايدراتية ، و الدهون ، و البروتينات ، بصورة يستطيع الجسم الانتفاع بها ، كذلك تخزن السكريات الأحادية الزائدة عن حاجة الجسم، و تحويلها إلي مادة تسمي النشا الحيواني أو الجليكوجين ، يستطيع الجسم أن ينتفع بها بعد ذلك إذا ما قلت واردات هذه في الغذاء ، كذلك يخلص الكبد الجسم من السموم و من نواتج تكسر كرات الدم الحمراء ، و أيضا يفرز الصفراء ، و يزود بها الأمعاء ؛ ليستفيد منها الجسم في تحليل المواد الدهنية، و منه تعفن الأغذية داخل الأمعاء .

الــشـعيــرات الـــدمـــويــة :

تعتبر الشعيرات الدموية من أهم مكونات الجهاز الدوري كله ، فكما ذكرنا من قبل تتفرع الشرايين الكبرى إلي فروع ، و هذه تتفرع إلي فرعيات أصغر ، ثم تتفرع هذه الفريعات حتى ينتهي بها الأمر إلي فريعات شعرية دقيقة جدا، تغطي جميع أجزاء الجسم الداخلية و الخارجية ، و تتغلغل داخل جميع الأنسجة المكونة لأجهزة الجسم و أعضائه، و من جدر هذه الشعيرات الدقيقة ترشيح كل ما تحتاجه الأنسجة التي تخدمها هذه الشعيرات، و من مواد غذائية ، و مصادر طاقة لازمة لحيوية هذه الأنسجة، و كذلك تمدها بالأكسجين اللازم لأكسدة السكريات الأحادية، و إطلاق الطاقة المتولدة منها اللازمة لحركة الجسم و بقائه على قيد الحياة ، كذلك تأخذ ما بهذه الأنسجة من مخلفات احتراق مولدات الطاقة، و مخلفات عمليات الهضم، و الهدم، و البناء الذي يتم داخل خلايا الأنسجة، و تتجمع كل هذه المخلفات و تختلط بالدم الذي يتجمع في الشعيرات الوريدية، و التي بدورها تتجمع، و تكبر، ثم تكبر حتى تصبح أوردة كبيرة تحمل الدم الوريدي إلي القلب ، كما سبق أن ذكرنا .

الــدورة الـدمـويـة فـي الـكـليـتـيـن :

يخرج من الأورطة شريانان ، يذهب احدهما إلي الكلية اليمني و الأخر إلي الكلية اليسري ، و يتفرع كل منهما إلي فريعات دقيقة داخل كل كلية لإمداد أنسجة الكلية بالدم، فتقوم كل كلية بتعديل محتويات الدم ، و تخرج منه النفايات الناتجة من عمليات الهدم و البناء داخل أنسجة الجسم، و كذلك النفايات الناتجة من التفاعلات الكيماوية التي تمت في الجسم و التي لابد من التخلص منها ، كذلك تخرج الماء الزائد من الدم، و من كل هذه المكونات يتكون البول الذي تدفعه الكليتان في الحالبين إلي المثانة، ثم إلي خارج الجسم ، و يحتوي البول على الماء ، و البولينا، و حامض البوليك ، و بعض الأملاح ، و غير ذلك .

و الدم الذي جاء به الشريانان إلي الكليتين يعود إلي الدورة ثانيا بعد تخليصه من السموم، و المخلفات، و الماء الزائد ، و يحمل هذا الدم وريدين، يخرج كل واحد منهما من كل كلية ، يعودان بالدم بعد تنقيته ، و يصبان في الوريد الأجوف السفلي .

دقـــــة الـــقـــلب :

يمكن للمرء أن يعد ضربات قلبه (أو دقات قلبه) إذا ما مس بين أصابع يدها و إبهامها شريانا نابضا في ذراعه مثلا ، أو في رسغ اليد أو القدم، و من هذه الشرايين يمكن أن نحس بضربات القلب و يمكن عدها .

و عند سماع ضربات القلب بواسطة الطبيب، سوف تجد أن ضربة القلب الواحدة تجمع بين دقتين متلاحقتين، و هي عبارة عن مقطعين صوتيين على هيئة المقطعين الصوتيين ( لب – دب ) ، و المقطع الأول أعلي صوتا ، و أطول مدي من المقطع الثاني، و هو صوت الصمامين الموجودين بين الأذين و البطين، في كل من القلبين الأيمن و الأيسر و هما ينغلقان ، أما المقطع الثاني فهو صوت الصمامين الموجودين بين البطينين الأيمن و الأيسر و بين أوعيتهما الدموية الموصلة إلي الرئتين و الأورطة ، و هما ينغلقان.

و يعقب إفراغ البطينين دمهما في الأوعية فترة قصيرة جدا يكونان فيها في حاله استرخاء يستعيدان فيهما حجمهما الأول استعداد التلقي الدم كل من أذنيه، و في هذه الفترة لا يكون للقلب صوت يسمع، و بهذا تكتمل ضربة القلب الواحدة ، و هي تستغرق نحو أربعة أخماس الثانية .

ســرعــة ضـــربـــات الـــقــلب :

تبلغ عدد ضربات القلب في الشخص السليم البالغ نحو سبعين ضربة في الدقيقة – هذا و الشخص في حالة سكون .

فإذا طلب من الشخص بذل مجهود فوق ذلك زادت ضربات قلبه، و كل ضربة زائدة تدفع إلي الجسم المزيد من الدم ، و في حالة المجهود الرياضي مثلا، يستطيع القلب أن يضخ في الجسم خمسة أمثال ما يضخه عندما يكون الجسم في حالة سكون .

 

فيديو يوضح معلومات هامة عن قلب الانسان

 

تزيد سرعة ضربات القلب في الأطفال الصغار، ثم تقل كلما كبر الإنسان ثم تأخذ في الزيادة ثانيا عند الشيخوخة و إليك فيما يلي عدد ضربات القلب بالنسبة لأعمار الإنسان المختلفة :

   العمر بالسنين                                                                      عدد ضربات القلب في الدقيقة

من 3 إلي 4                                                                                              140

من 5 إلي 12                                                                                             120

من 13 إلي 21                                                                                             90

من 21 إلي 50                                                                                             75

من 50 إلي 70                                                                                            70

من 70 إلي 90                                                                                       75 إلي 80

 

و يلاحظ هنا أن عدد ضربات القلب تزيد عند صغار السن و الكبار فى سن بعد مرحلة عمرية معينة .

و نورد فيما يلي عدد ضربات القلب في بعض الحيوانات الثديية :

نوع الحيوان                                                                   عدد ضربات القلب في الدقيقة

الفيل                                                                                                       25

الحصان                                                                                                  50

الأغنام                                                                                                     70

الإنسان                                                                                              70-90

الكلب                                                                                                   100

الأرنب                                                                                                  150

الفأر                                                                                                   250-300

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *