اسباب و علاج النزيف البولى
ما هو النزيف البولى ؟

يعرف النزيف البولى على انه وجود اى كمية من كرات الدم الحمراء فى البول سواء كانت هذه الكمية ترى بالعين المجردة او مجهريا .

فى البداية نؤكد على ان النزيف البولى ليس مرضا و لكنه عرض يحتاج للبحث عن سبب و العلاج ينصب فى الاساس على معالجة السبب و النزيف البولى من الخطورة بمكان تستلزم البحث الحثيث لبيان السبب حيث ان حوالى 20% من حالات النزيف البولى يكون السبب فيها اورام غير حميدة فى الجهاز البولى .

اسباب النزيف البولى :-

يمكن حصر اسباب النزيف البولى فى مجموعتين رئيستين :-

  1. اسباب غير جراحية
  2. اسباب جراحية

الاسباب الغير جراحية للنزيف البولى 

  • الاسباب غير الجراحية فتكون ملحوظة بصورة أكبر بين الاطفال و صغار السن حيث يصاحبها وجود بروتين فى البول مع خلل فى وظائف الكلى و يمكن عزو 30% من حالات النزيف البولى فى الاطفال الى التهابات بالكلى .
  • مرض بيرجير و بعض الأمراض ذات الاعراض النزفية و متزامنة البرت و انيميا الخلايا المنجلية .

الاسباب الجراحية للنزيف البولى 

  • أكثرها خطورة هى الاورام السرطانية مثل سرطان الخلايا الكلوية و سرطان حوض الكلى و سرطان المثانة و سرطان الحالب و سرطان البروستاتا .
  • تعد حصوات المسالك البولية من أهم اسباب النزيف البولى سواء كانت موجود فى الكلى او الحالب او المثانة .
  • العدوى البكتيرية فى الجهاز البولى .
  • التهاب حوض الكلى و المثانة و البروستاتا و مجرى البول و من الاسباب ايضا الدرن الكلوى و البلهارسيا .
  • بعض الحوادث قد تسبب جروح فى الكلية أو المثانة أو الحالب أو مجرى البول و يؤدى ذلك الى ظهور الدم فى البول .
  • مشاكل وراثية : مثل ارتجاع الحالبين و صمام مجرى البول الخلفى و انسداد حوض الكلى .
  • تضخم البروستاتا الحميد و ضيق مجرى البول بالاضافة الى التهاب النسيج الخلوى للمثانة .
  • التهاب المثانة الناتج عن الاشعاعات .
التهاب المثانة

التهاب المثانة

 

كيف يمكن التعامل مع حالات النزيف البولى ؟

حالات النزيف البولى تحتاج للمناظرة من خلال الطبيب لتوقيع الكشف الطبى الكامل على المريض و قد يستلزم ارجاء بعض الفحوصات من اشعات و تحاليل كما يلى

  • تحليل بول
  • تحليل خلوى للبول
  • اشعة مقطعية للجهاز البولى
  • و قد يتطلب الامر عمل منظار تشخيصى

هل لا بد من فحص كل حالات النزيف البولى المجهرى باستخدام المنظار التشخيصى ؟

ترى الجمعية الأمريكية لجراحى المسالك AUA انه يمكن تقسيم هذه الحالات الى مجموعتين .

  1. المجموعة الاولى : و هى حالات يمكن اعتبارها منخفضة الخطورة ( مريض اقل من 40 سنة . غير مدخن . لم يتعرض للكيماويات مثل الكيماويات و الغازات الاروماتية . و غير مصاب بامراض فى الجهاز البولى ) . هذه الحالات يمكن فيها التجاوز عن عمل التدخل بالمنظار التشخيصى . و لكن على الاقل يتابع المريض بعمل تحليل خلوى للبول .
  2. المجموعة الثانية : حالات يمكن اعتبارها عالية الخطورة ( اكثر من 40 سنة . مدخن . يتعرض للكيماويات و الغازات الاروماتية . يانهى من امراض فى الجهاز البولى ) . و يرى النزيف البولى فيها مجهريا و هذه الحالات لا بد ان تخضع لعمل منظار تشخيصى .
منظار المسالك البولية

منظار المسالك البولية

متى يتم عمل المنظار التشخيصى للمثانة ؟

يتم عمل منظار تشخيص لحالات النزيف البولى فى الحالات التالية :-

  • الحالات التى خضعت للفحص بالاشعة و تبين فيها ما يرجح وجود معاناة المريض من اورام سرطانية مثل سرطان المثانة .
  • فى الحالات التى تشير الاشعة فيها الى احتمالية وجود اورام بالجزء العلوى من الجهاز البولى او وجود حصوات بالجهاز البولى .

ماذا لو لم يتم اكتشاف سبب ظاهر للنزيف البولى ؟ هل يتطلب ذلك الخضوع للمزيد من الفحوصات ؟؟

البعض يرى ان الاجابة نعم حيث ان بعض هؤلاء المرضى يمكن اكتشاف امراض خطيرة لديهم أثناء الفحوص المتقدمة و من امثلة هذه الفحصوصات : الفحص بمنظار الحالب و الاشعة المقطعية بالصبغة . فى حين ان البعض يرى أنه لا لزوم لذلك و يكتفى بالمتابعة لمدة تتراوح من سنتين الى اربع سنوات .

مع تمنياتنا لكم بالصحة و السعادة . . .

المعلومات الواردة بهذا المقال مقتبسة من كتاب : Oxford American Hand Book