هل تعانى من التهابات بالجيوب الأنفية ؟

 

علاج التهاب الجيوب الانفية 

  • هل سبق لك عزيزي القارئ أن أصبت بنوبات من البرد ( الزكام ) المتواصل ؟!
  • هل تطور الأمر إلى انسداد انفك وصداع في رأسك بشكل مستمر ؟!
  • هل تناولت أدوية للرشح أو الصداع لكن دون جدوى ؟!

إذا كانت إجاباتك بنعم فأهلا بك معنا نصطحبك في جولة قصيرة خلال تلك السطور القادمة لنتعرف على أسباب و علاج  التهاب الجيوب الانفية.

التهاب الجيوب الأنفية :

  • هل تعلم أن هناك أكثر من 30 مليون شخص يصاب بالتهابات الجيوب الأنفية بشكل سنوي !!
  • هل تعلم أن التهاب الجيوب الأنفية يحتل المرتبة الثالثة من بين أكثر الأمراض شيوعآ في العالم !!
  • هل تعلم أن الدول الصناعية تزداد الإصابة فيها عن 15% وكذلك تزداد تلك النسبة في مجتمعاتنا النامية بسبب زيادة نسبة التلوث وحدوث الالتهابات المتكررة التي نهتم بعلاجها !!

و الأن . . . هيا بنا لنفهم سوياً ما هي الجيوب الأنفية ؟

علاج التهاب الجيوب الانفية

 

الجيوب الأنفية :

عبارة عن 4 أزواج من الغرف الصغيرة داخل عظام الوجه ( حول العينين والأنف ) تمتلئ بالهواء ومبطنة بغشاء ناعم يفرز مادة هلامية كالسائل المائي الخفيف ( المخاط ) .
في الحالات الطبيعية الصحية للجسم فان المخاط يتحرك بحرية من الجيوب الأنفية باتجاه تجويف الأنف عن طريق فتحات صغيرة مما يساعد على ترطيب وتنقية الهواء الداخل للأنف بالإضافة إلى وظيفته المناعية والدفاعية ..
وعندما تلتهب جيوبنا الأنفية بشكل مستمر يصبح المخاط سميكآ لزجآ لا يمكنه المرور خلال تلك الفتحات مما يؤدي إلى انسداد الجيب الأنفي وتراكم الإفرازات المخاطية مما يجعلها بيئة خصبة لنمو البكتيريا الضارة مسببة المزيد من الآلام والمزيد من الصداع .. وبذلك تصبح مصابآ بالالتهاب الجيوب الأنفية .
مما يشتكي مريض الجيوب الانفية ؟؟

أعراض التهاب الجيوب الأنفية

  • عادة ما يشتكي المريض من أعراض البرد أو الحساسية قبل إصابته بالتهاب الجيوب الأنفية .
  • انسداد الأنف واحتقانها والتنفس عن طريق الفم .
  • صداع وآلام في منطقة الوجه خصوصآ عند إمالة الرأس للأمام ( وضع الركوع ) .
  • إفرازات أنفية صديدية ( سواء من الفتحة الأمامية أو الخلفية النافذة إلى البلعوم ) .
  • حدوث تغير في طعم ورائحة الفم والأنف ( خصوصا في بعد الاستيقاظ صباحآ ) .
  • سعال بكثرة خصوصآ أثناء الليل مع تغييرات في الصوت .
  • مع مرور الوقت يشتكي المريض من ضعف أو انعدام حاسة الشم والتذوق .
[box type=”note” ]اذا استمرت الأعراض لأكثر من 3 أشهر يصبح الالتهاب مزمنآ ، وقد يصحب ذلك وجود زوائد لحمية داخلية بالأنف مسببة مزيدآ من الانسداد الأنفي .[/box]

أهم أسباب الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية :

1- تورم الأغشية المخاطية المبطنة للأنف والجيوب الأنفية غالبآ ما تكون بسبب هجوم فيروسي يتحول لاحقآ لالتهاب بكتيري مضاعف أو التهاب فطري.
2- يتسبب الإهمال في علاج الأدوار الحادة إلى تحولها إلى حالة مزمنة تؤدي إلى مضاعفات أكثر خطورة .
3- تلعب الملوثات البيئية ( كالتدخين والغبار والوائح العطرية .. الخ ) دورآ مهمآ في زيادة حدة الإصابة خصوصآ عند الأشخاص الذين يعانون من ضعف المناعة .
4- هناك بعض الأسباب العضوية التي تساهم في حدوث الالتهاب مثل اعوجاج الحاجز الأنفي  أو تضخم في ملفوفات الأنف أو وجود زوائد لحمية داخل التجويف الأنفى أو الجيوب الأنفية.

كيفية تشخيص التهاب الجيوب الأنفية  :

  • عن طريق ملاحظة الاعراض والعلامات الاكلينيكية كالشعور بالالم مع الضغط على عظام الوجه
  • كذلك يلزم عمل أشعة مقطعية طبقية لتحديد مدى انتشار الالتهاب وايضاََ لرصد المضاعفات .

 

[box type=”note” ] في الآونة الأخيرة يعتمد أطباء الأنف والأذن والحنجرة بشكل واسع و متقدم على المناظير الأنفية والتي تستخدم للتشخيص والعلاج الجراحي والمتابعة معآ .[/box]

علاج التهاب الجيوب الأنفية

تقوم فكرة العلاج على إزالة الانسداد الموجود في فتحات الجيوب الأنفية وتفريغها من الإفرازات الصديدية والمخاطية الكثيفة مما يسمح بتهويتها و إزالة الاحتقان بشكل فعال وآمن ..
يبدأ العلاج كالمعتاد بالوصفات الدوائية التي تتلخص في :

  • مزيلات الاحتقان
  • مذيبات البلغم والمخاط
  • مضادات الالتهاب ومسكنات الألم
  • غسول الأنف الموضعي المشتق من المحلول الملحي
  • بخاخات الكورتيزون و مضادات الحساسية
  • مضادات حيوية مناسبة ( تزداد فعاليتها بعد تفريغ الجيوب من الإفرازات )
[box type=”note” ] عند فشل العلاج الدوائي يكون التدخل الجراحي هو البديل الوحيد لعلاج الالتهابات المزمنة وذلك عن طريق استخدام مناظير الجيوب الأنفية أو استخدام بالون خاص لتوسيع فتحات الجيوب الأنفية والتي تشتهر عموما بين أطباء التخصص بالــ ( FESS ) .[/box]

نصائح عامة للوقاية من الإصابة بإلتهاب الجيوب الأنفية

1- تناول كميات كبيرة من الماء لتساعد على تخفيف كثافة الإفرازات المخاطية .
2-استنشاق بخار الماء المغلي والذي يتم تجهيزه في وعاء وذلك بشكل يومي .
3- وضع كمادات دافئة على الوجه على فترات متقاربة .
4- تجنب الأدخنة والأجواء الملوثة وكذلك ينصح بالبعد عن التدخين والمدخنين .
5- المحافظة على غسل اليدين والوجه بشكل جيد ومتكرر وكذلك الاستنشاق الصحي ( مع تجنب النفخ الزائد من الأنف ) ، ولذلك فالوضوء يقي الجيوب الأنفية ويعالجها عندما تلتهب .
6- عدم نزول حمامات السباحة الغير نظيفة أو التي تحتوي على نسبة عالية من الكلور .
7-سرعة التداوي من الزكام باستخدام مزيلات الاحتقان الموضعية لمدة لا تزيد عن 5 أيام واستشارة الطبيب المختص عند استمرار وجود الأعراض التي سبق ذكرها ..

مع تمنياتي لكم بجيوب أنفية نقية و عفية ..

Comments 3

  1. لدي اعوجاج في الانف لكن انفي ليس مكسر ..لكن لدي الام والتهابات في الادن …هل هدا راجع للتنفس بجهة واحدة في الانف وهل يمكن العلاج بالدواء دون اللجوء للجراحة. شكرا

  2. السلام عليكم تعرضت لعملية تقويم انف والان انكسر انفي ثلات مرات واعاني من الم وتحرك الانف عند النوم وانتفاخ ونزيف والم ف الحنجرة والاذن

  3. مرحبا بكم لدي أمراض جيوب حاد لاكثر من عشر سنوات وعندي سائل مخاطي ومايخلص نهائيا استخدمت علاج مضادات و علاجات الحساسية من اخلص من جرعة دواء يرجع نفس اعراض و دوخة و وجع الرأس و خاصة عند انحناء و ركوع و سجود يزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *