التهاب رئوى

يعتبر مرض الإلتهاب الرئوى واحداً من الأمراض التى تهد صحة و سلامة الأطفال و الكبار على حد سواء و تكمن خطورة مرض الإلتهاب الرئوى فى أنه ربما يحدث معه مضاعفات كثيرة بعضها خطير و قد تتسبب فى الوفاة إذا لم يتم التعامل مع المرض على أسس طبية سليمة .

ما هو الالتهاب الرئوي ؟

الإلتهاب الرئوى هو إلتهاب فى أنسجة الرئة تحديداً الحويصلات الهوائية الموجودة بالرئة و عندما يحدث هذا الإلتهاب تمتلىء تلك الحويصلات بسائل صديدى مما يعوق انتقال الأكسجين من الحويصلات الهوائية إلى الأوعية الدموية فتقل نسبة الأكسجين فى الدم و من ثم لا تستطيع الخلايا أن تقوم بعملها و وظيفتها على النحو الأمثل .

مسببات الإلتهاب الرئوى :-
يختلف سبب الالتهاب الرئوى مع اختلاف عمر الطفل ما بين بكتيريا وفيروسات ، وكذلك نوع البكتيريا المسببة للمرض تختلف من شريحة عمرية لأخرى .

من هم الأطفال الأكثر عرضة للإصابة بالإلتهاب الرئوى ؟

  • حديثى الولادة لعدم اكتمال الجهاز المناعى .
  • الذين يعانون من عيوب خلقية بالقلب .
  • ناقصى المناعة ” خلقية او مكتسبة “
  • الذين يعانون من بعض الامراض مثل التليف الحويصلى cystic fibrosis
  • اطفال بعض المتلازمات مثل متلازمة داون .

 

ما هى أعراض الإلتهاب الرئوى ؟

تتراوح الاعراض من

  • كحة جافة ثم تصبح رطبة مع تطور الحالة تزداد حدتها ايضا صعوبة فى التنفس .
  • زيادة معدل التنفس .
  • ارتفاع فى درجة الحرارة ” ليس فى كل الحالات “
  • احساس بالاجهاد الشديد مع فقدان الشهية للطعام وخمول .

ما هى مضاعفات الإلتهاب الرئوى ؟

  • الإرتشاح الرئوى ( مائى او صديد )
  • تكوين خراج فى الرئة .
  • وجود هواء فى الغشاء البلورى .
  • فشل فى القلب .
  • سمية فى الدم (تسمم الدم) .
  • و اخيرا قد يؤدى الى الوفاة .

كيف يمكن للأم أن تعرف ان طفلها يعانى من التهاب رئوى ؟

العلامات المبكرة للإلتهاب الرئوى تتشابه مع امراض اخرى كنزلات البرد والالتهاب الشعبى .و هذه العلامات تكون فى صورة فقدان الشهية وارتفاع درجة الحرارة ، خمول ، كحة خفيفة تزداد تدريجيا ، زيادة فى سرعة النفس ( البكاء و القلق الناتج عن نقص الاكسجين ) لهذا يجب على الام فى حالة وجود هذه الاعراض التوجه الى الطبيب المعالج مبكرا لقدرته على التمييز بين هذه الامراض .

كيف تتصرف الام لحين زيارة الطبيب ؟

  • العمل على اعادة درجة الحرارة الى طبيعتها بالكمادات والادوية .
  • عدم الضغط على الطفل فى الطعام .
  • الإهتمام بتناول السوائل الدافئة .

كيفية تشخيص الإلتهاب الرئوى ؟

التشخيص المبكر يعتمد على الفحص الإكلينيكى بواسطة الطبيب و يلزم عمل اشعة عادية على الصدر  مع بعض التحاليل الطبية كاصورة دم كاملة CRP والتى تفيد فى متابعة الحالة واستجابتها للعلاج .

علاج الإلتهاب الرئوى

يعتمد العلاج بالأساس على اعطاء ما يقرره الطبيب من المجموعات الدوائية التالية

  • خوافض للحرارة .
  • مضادات حيوية .
  • موسعات للشعب فى بعض الحالات .
  • مهدئات للسعال ( فوق عمر سنتين )
  • اكسجين فى بعض الحالات .
  • محاليل فى الوريد فى حالة وجود صعوبة فى الرضع .

مدة العلاج :-
تتراوح مدة علاج الالتهاب الرئوى من اسبوع الى 3 اسابيع حسب شدة الحالة و ضراوة الميكروب .

العلاج الدوائى هو الاساس و لكن هناك بعض الابحاث عن بعض الاطعمة التى ترفع المناعة اثناء المرض مثل شوربة الفراخ ، الاغذية المحتوية على فيتامين سى و لا توجد أى أطعمة او مشروبات ممنوعة خلال فترة الاصابة أو العلاج .

كيفية الوقاية من الإلتهاب الرئوى

  • إتباع القواعد الصحية السليمة كالتهوية الجيدة ، عدم الخروج فى الجو شديد البرودة ، عدم الاختلاط بالمصابين ، غسيل الايدى بكثرة .
  • يفضل اخذ التطعيمات الاضافية والتى تحمى من بعض ميكروبات الالتهاب الرئوى – كتطعيم التدرى الرئوى Preumococci والذى يمكن للطفل ان ياخذ حصانة 5 سنوات ، وكذلك تطعيم الانفلونزا الموسمية .

و ختامــاً نوجه نصيحة هــامة لكل الأمهات :  عند إصابة طفلك بأى ارتفاع فى الحرارة ، أو كحة بالذات فى فترة الرضاعة ،ينصح بعدم التأخر فى طلب المشورة الطبية

مع خالص تمنياتنا لكم و لأطفالكم بالصحة و السعادة . . .

 

دكتور وليد علام

إستشارى طب الأطفال