تعتبر عمليات تجميل الأنف من اكثر العمليات انتشارا فى الوقت الحالى، رغم أنها كانت تعتبر من العمليات الخطيرة في بعض الاوقات. وتتعدد أهداف تلك العملية،سوا كان الهدف منها هو تحسين وتجميل الانف,او كانت لتحسين طريقة التنفس. وفي بعض الحالات يكون الهدف من القيام بمثل هذه العمليات الهدفين معا.

تكوين الانف:

تتكون الأنف من جزء علوي عظمي وجزء سفلي غضروفي، ويوجد أيضا الحاجز الأنفي الذي يتكون من جزء عظمي وجزء غضروفي.

تجميل الانف

متى يخضع الشخص لإجراء عملية تجميل الأنف

هناك العديد من الاهداف المراد تحقيقها عن طريق عملية تجميل الأنف و منها

  • تعديل من انحراف الأنف والجسر الأنفي.
  • تصغير حجم الأنف
  • تجميل العيوب الخلقية بالانف.
  • عدم ثبات الغضاريف التي تشكل مقدمة الأنف.
  • ظهور الجسر الأنفي بشكل واضح.
  • تضيق أو توسع فتحات الأنف
  • وجود ضعف فى مقدمة الأنف ووتحديد فى الحافة الأمامية للانف.
  • عدم ملائمة شكل وحجم  الجزء العلوي مع الجزء السفلي من الأنف أو بالعكس.

كيفية اجراء عملية تجميل الانف:

تتم عملية تجميل الأنف تحت المخدر الكلى و تستغرق من حوالى ساعة الى ساعتين حسب الحالة .

ويوجد طريقتين لإجراء عملية تجميل الأنف :

  1. الطريقة الداخلية
  2. الطريقة الخارجية.

الطريقة الداخلية لتجميل الأنف :

تجري غالبا في الحالات البسيطة، أو المتوسطة، حيث تتم عن طريق إجراء شق داخلي بين الغضاريف الأنفية السفلى والعليا دون أي جروح خارجية.

الطريقة الخارجية لتجميل الأنف :

تتم في الحالات التي توجد فيها تشوهات خلقية او غير ذلك، أو وجود انحراف واضح فى الانف. وتجرى عن طريق شق جراحي لفصل الجلد عن الأنسجة الداخلية للأنف. غير أن هذه الطريقة تترك ندبة صغيرة لا تلاحظ في العادة خاصة أن من يقومون بإجراء تلك الجراحات لديهم مهارات تجميلية عالية .

أنواع عملية تجميل الأنف

هناك العديد من انواع تلك العمليات الخاصة بتجميل الانف ومنها :

عمليات تجرى فى الجزى العظمى للانف :

في حالة وجود انحراف خارجى للانف يتم تصليحه واعادته الى طبيعته بعد هيكلة الجزء العظمي من الأنف عن طريق كسر العظم داخلياً، واعادة تركيبه. وفي حالة بروز جسر الأنف تتم ازالة هذا الجزء العظمي الزائد.

عمليات تجرى للجزء الغضروفى للانف:

عندما تجرى العملية للأجزاء الغضروفية يتم تعديل أو تصغير الغضاريف لأن هذه تشكل المظهر الخارجي لمقدمة الأنف والجزء الأوسط منه.

عمليات تجرى لإصلاح انحراف الحاجز الأنفي:

ويتم تلك النوع من العمليات في نفس الوقت الذى يتم فية تعديل الحاجز الأنفي، وازالة الجزء الذى يوجد فيه انحراف، لأن تعديل انحراف الحاجز عنصر أساسي لتصحيح انحراف الأنف الخارجي.

عمليات تجرى لتضخيم وتكبير الأنف : 

يتم هذه النوع في بعض الحالات الذى يتم فيه اضافة أجزاء غضروفية أو عظمية طبيعية أو صناعية، لتعويض النقص في بعض أجزاء الأنف المفقودة نتيجة اصابات، أو عمليات سابقة في الأنف.

الاجراءات المتبعة بعد اجراء عملية تجميل الأنف :

بعد ان تتم عملية تجميل الأنف ، يتم وضع جبيرة مصنوعة من مادة بلاستيكية الصنع وذلك فى حالة واحدة فقط عندما يتم تعديل الهيكل الخاص بالانف وذلك من اجل تقليل التورم والانتفاخ وكذلك يتم وضع ايضا قطعة بلاستيكية بجانب الحاجز الانفى الداخلى وذلك لعدم حدوث الالتصاقات.وذلك لمدة تقترب من 4 او 5 ايام.

كما يتم وضع حشوة مفتوحة من الداخل،لكى تساعد على التنفس ويتم ازلتها فى اقل من 24 ساعة. وعاده ما ينصح بوضع أكياس ثلج على الأنف والوجه في اول 24 ساعة وذلك لتقليل التورم

بعد مرور 24 ساعة عادة ما يغادر المريض من المستشفى. وتتم ازالة هذه الجبيرة والقطع البلاستيكية بعد اسبوع من وضعها على الانف وذلك عاده ما يتم فى العيادة الخاصة بالطبيب .


الأحوال التى لا يجب فيها إجراء عملية تجميل بالأنف

في الحالات التالية يمنع اجراء العملية :

  • الالتهابات الحادة في الأنف: لأن ذلك يؤدي إلى فشل العملية وانتقال الالتهاب الى أنسجة وغضاريف الأنف
  • الصغار أقل من عمر 15 سنة للإناث و 17 سنة للذكور: لأن نمو الوجه يكتمل تقريباً في تلك الأعمار.
  • أمراض مزمنة عند المريض تسبب قابلية لحدوث نزيف.
  • معاناة المريض من مشكلات نفسية، وعدم استيعابه لواقع وطبيعة ومعطيات تجميل الأنف.

الآثار الجانبية بعد عملية تجميل الأنف

من المتوقع ظهور بعد الاثار الجانبية الناتجة عن عمليات تجميل الانف ومنها ما يلى : 

  • حدوث نزيف فى الانف ولكن بشكل بسيط خلال أول 24 ساعة من اجراء العملية.
  • تورم وانتفاخ حول العين وغالبا ما  يختفي ذلك خلال أيام
  • انسداد الأنف المؤقت بسبب انتفاخ الأنسجة
  • تمدد بسيط فى فتحات الانف ولكنه يختفي خلال أشهر من اجراء العملية
  • عدم الحصول على الشكل المطلوب وهذا يعتمد بالذات على خبرة الجراح ومهارته.

عوامل نجاح عملية تجميل الأنف

هناك عدد عوامل تساعد على نجاح العملية ومنها:

قناعة الطبيب أن المريض بحاجة إلى هذه العملية، و أن ما يريد في تجميله أو تعديله يتوافق مع قناعة الطبيب المكلف بذلك. بالاضافة الى رغبة المريض التى يجب أن تتوافق مع خطط واهداف الطبيب. ومن الاصح والمتبع فى هذا الاجراء اذا كانت اجراء العملية لم يتوافق مع قناعة الطبيب ان يعتذر عن القيام بها . ولو اصر المريض على اجراء العملية فى تلك الظروف فإنه من المتوقع عدم نجاح العملية بالشكل المطلوب.