الحساسية المفرطة عبارة عن حساسية عامة و خطيرة و شديدة مفاجئة تحدث خلال دقائق فور التعرض لمادة ما حيث تتسبب هذه المادة في حدوث تهيج وحساسية للشخص المصاب ، و إذا لم يتم التعامل مع هذه الحالة بشكل سليم فإنها  قد تهدد حياة الشخص المصاب .

أسباب الحساسية المفرطة :

المواد المسببة للحساسية المفرطة متنوعة وهى تختلف من شخص لآخر حسب حساسية الشخص نفسه لهذه المواد فعلى سبيل المثال قد تتسبب حبوب اللقاح المنتشرة في الجو في حدوث تفاعل  حساسية لدى بعض الأشخاص ، وكذلك بعض العلاجات أو مستحضرات التجميل و النظافة و بعض أنواع الطعام و لسعات النحل و النمل .. وغيرها الكثير .

أعراض الحساسية المفرطة :

_72604017_facialswelling2

تختلف الأعراض في شدتها ابتداء من الطفح الجلدي المثير للحكة أو الهرش إلى حدوث فقدان الوعى (نتيجة  إنخفاض ضغط الدم مع هبوط فى الدورة الدموية ) و هو ما قد يؤدى للوفاة .

كذلك تشمل أعراض الحساسية :

  • طفح جلدى مصحوب بالحكة أو الهرش .
  • تورم الوجه و الشفتين و الجفون .
  • تورم اللسان و الأحبال الصوتية .
  • صعوبة التنفس وقد تكون مصحوبة بتزييق فى الصدر .
  • إنخفاض ضغط الدم و قد ينتجعنه فقدان للوعى فى حالة عدم التدخل السريع .

هل يمكن الوقاية من الحساسية المفرطة ؟

هناك أحوال قليلة يمكن فيها تجنب الإصابة بالحساسية المفرطة منها : الحساسية المفرطة تجاه علاجات معينة حيث يتم عمل إختبار حساسية باستخدام كمية ضئيلة من العلاج الموصوف و ملاحظة ما إذا حدث تفاعل حساسية من عدمه و يتم إجراء هذا الإختبار عن طريق الطبيب المختص .

علاج الحساسية :

  • الإبتعاد التام عن مسببات الحساسية سواء كانت أطعمة معينة أو حبوب لقاح أو غير ذلك .
  • مضادات الحساسية كعلاجات توصف عن طريق الطبيب المختص سواء كانت أدوية بالفم أو دهانات موضعية .
  • فى الحالات الشديدة قد يستدعى الأمر إيداع المريض بالمستشفي لتلقي العلاج اللازم تحت إشراف طبى .

جدير بالذكر أن الحساسية قد تصيب الجسم كله كما هو موضح فى المقال و قد تصيب أجزاء معينة فى الجسم مثل :

حساسية الصدر

حساسية الأنف و الجيوب الأنفية

حساسية العين

حساسية الجلد