من الصعب أن تتمكن من مقاومة الطعام الحار أو المتبل ، نعم هذه حقيقة ثابتة عند الكثيرين ، وسببها هو الطعم الشهى الموجود بتلك النوعية من الأطعمة ، فالطعام الحار دائماً ما يمنح اللسان تلك اللسعة المحببة بالإضافة لرفعه المفاجئ لدرجة حرارة الجسم ، وهو ما يضفى على هذه النوعية من الأكلات الكثير من الإختلاف .

وفى الوقت الذى يؤكد فيه البعض أن الأطعمة الحارة قد تسبب بعض المشكلات الصحية، والتى تتعلق ببعض الأزمات الهضمية ، وهو ما قد يكون أمراً حقيقياً بالنسبة لهؤلاء الذين يمتلكون معدة حساسة ، فقد إتضح أيضاً بما لا يدع مجالاً للشك أن هذه الأطعمة قد تمنحك بعض الفوائد الرائعة والتى لم تكن متوقعة بالنسبة للعديد من عشاق تناولها ، فدعونا نستعرض بعضاً من تلك الفوائد ، والتى من الممكن جداً أن تجعلك تتجه لتناول الأطعمة الحارة باستمرار وبلا توقف .

مكافحة مرض القلب

فتناول بعض الأطعمة الحارة كالفلفل و الكركم قد يساهم فى انخفاض ضغط الدم ، لاحتوائهما على مادة الكابسيسين ، وهو ما يساعد بشكل فعال على اتساع الأوعية الدموية ، وبالتالى انخفاض ضغط الدم . الكركم يمتلك أيضاً بعض الخصائص المضادة للالتهابات ، مما يحمى بدوره القلب هو الآخر .

حرق الدهون

أظهرت الدراسات أن كميات العرق التى تفرز من الجسم نتيجة تناول الأطعمة الحارة هو أمر رائع ، فالحقيقة أنه كلما زادت درجة حرارة الجسم ، زاد أيضاً معدل حرق السعرات الحرارية .

إضافة الى إشارة بعض الدراسات الحديثة الى أن الأشخاص الذين يتناولون شئ حار كنوع من أنواع المقبلات ،  دائماً ما ينتهى بهم الأمر الى تناول كميات قليلة من الطعام خلال الوجبة الرئيسية ، وهو ما يعد شيئاً جيداً لمن يتمنى فقدان بعض الوزن .

تقليل خطر الإصابة بالسرطانات

بناء على العديد من اكتشافات العلماء والباحثين ، ظهر أن الكركمين له تأثير كبير على الخلايا السرطانية ،  فالدراسات التى أجريت عليه قد أكدت أن الأطعمة الحارة تساعد على تقليل خطر الإصابة بسرطان الثدى ، سرطان المعدة و أيضاً سرطان عنق الرحم .

على الجانب الآخر ، يعتقد البعض أن الكابسيسين يقلل من كميات خلايا البروستاتا السرطانية دون الإضرار بالخلايا الصحيحة ، بناء على بعض التجارب السابقة على الفئران ، وهو ما يعد أمراً واعداً فى المجال الدوائى و الطبى بشكل عام .

الفيتامينات

تناول الفلفل باستمرار و بشكل يومى من الممكن أن يمنحك بعض العناصر الغذائية اللازمة كفيتامينات “أ” و “ج” ،بما يحتويه كليهما من معادن هامة ، فقط عليك التفكير قليلاً فى الفوائد التى قد يحصل جسدك عليها لو قمت بإضافة بعض الأطعمة الحارة لوجباتك باستمرار .

فقدان الوزن

تعتبر تلك النقطة كافية من أجل إقناعك بإضافة الفلفل الحار لوجباتك ، لما له من دور فعال فى إنقاص الوزن ، فسواء تناولته وحده أو أضفته لوجبة العشاء فإنه قادر على أن يرفع من سخونة و حرارة جسدك ، مما يجعل عملية التمثيل الغذائى تتم بشكل أسرع .

على الجانب الآخر ، تقوم الأطعمة الحارة بمقاومة الشعور بالجوع ، لذلك فإن كنت تعتزم بدء رحلة العودة لوزنك المثالى ، عليك إذن أن تضع الأطعمة الحارة فى الحسبان بحيث لا تقل عن وجبتان فى الأسبوع .

استقرار المعدة

يعتقد البعض أن تناول الوجبات الحارة قد يضر بالمعدة ، وهو إعتقاد خاطئ تماماً ، فبالرغم من أن البعض قد يشعر بقليل من الإرتباك فى المعدة بعد تناول الكثير من الوجبات الحارة ، فإن بعض الدراسات قد أكدت أن الأطعمة الحارة تساعد على استقرار المعدة ، حيث تقلل من الكميات الحمضية التى تفرز بالمعدة ، وهو ما يقوم بتقليل خطر الإصابة بالقرحة الهضمية بنسبة تصل إلى 50 % .

ضبط الحالة المزاجية

من الفوائد التى قد تفاجئ البعض أيضاً و المتعلقة بالأطعمة الحارة ، أنها قادرة على ضبط الحالة المزاجية للشخص ، حيث يقوم كل من الكبسيسين و الكركمين الموجودان بالفلفل بدفع المخ لإفراز هرمونات السعادة والتى تسمى بالسيروتونين ، مما يجعلك قادراً على مواجهة أى تقلبات مزاجية أو أى أزمات تتعلق بالاكتئاب أو القلق .

فى النهاية ، وكما تلاحظ ، إضافة الأطعمة الحارة لوجباتك الأسبوعية لن يكون أمراً خاطئاً ، فسواء كنت تريد إسراع عملية التمثيل الغذائى من أجل فقدان الوزن ، أو كنت تسعى لحماية نفسك من خطر الإصابة بالسرطانات أو الأمراض القلبية ، أضف بعض الأطعمة الحارة لأطباقك باستمرار حتى تمتع بالنتائج الصحية الرائعة .