من المعروف أنه عند إصابة الشخص بالتهاب الكبد ، فإن الالتهابات فى تلك الحالة تصيب كل ما تحتوى عليه خلايا الكبد من أنسجة ، ويعد الالتهاب حاداً لو استمر لفترة لا تتعدى الستة أشهر ، بينما يعتبر مزمناً لو تخطى تلك الفترة .

وقد يصاب المريض بالتهاب الكبد بعد شعوره ببعض الأعراض الغير واضحة للكل ، و غالباً ما ينتهى الوضع بإصابة الكبد بالفشل ، وتتنوع الأعراض الخاصة بالمرض طبقاً لكل نوع أو نمط من أنماط التهاب الكبد ، وهذا ما سنتعرف عليه الآن .

التهاب الكبد A

وهو الالتهاب الذى يصيب الشخص نتيجة تناول طعام أو مياه ملوثة ، و غالباً ما تنتقل حينها العدوى بين أفراد الأسرة عن طريق الاتصال المباشر ، وقد تنتشر العدوى أحياناً بين العاملين فى المطاعم أو بين الأطفال ، أو فى أى مكان لا يتم اتباع فيه الاحتياطات المعروفة ، وعلى رأسها غسل اليدين باستمرار .

وتتنوع الأعراض ما بين الشعور بضعف الجسد ، عدم راحة البطن ، الإسهال ، الحمى ، فقدان الشهية ، اصفرار الجلد ، الغثيان و القئ ، و اللون الغامق للبول .

التهاب الكبد B

وقد ينتشر هذا النوع عن طريق الدم ، وهو ما يحدث لو تم استخدام الحقن من قبل أكثر من شخص ، أو خلال عمليات نقل الدم الغير مؤمنة ، أيضاً يعد الاتصال الجنسى إحدى الطرق المسببة للإصابة بهذا المرض ، بجانب بعض الحالات التى تتم الإصابة فيها بالمرض من خلال تبادل استخدام فرش الأسنان أو شفرات الحلاقة بين الأشخاص .

وتتنوع أعراض التهاب الكبد B بين آلام البطن ، الشعور بالضعف الشديد ، الغثيان و القئ و تغير لون البول وتحوله للون غامق .

التهاب الكبد C

يصاب الشخص السليم بهذا النوع من الالتهاب الكبدى عن طريق نفس الأسباب المؤدية للإصابة بالنوع B ، وقد ينتقل المرض للفرد جراء الاتصال الجنسى ، علماً بأن نسبة حدوث ذلك قد تكون ضعيفة بعض الشئ ، و قد أشارت بعض الإحصاءات و التقارير الطبية إلى أن نسبة 50 % إلى 70 % من المصابين بالتهاب الكبد الحاد ، قد يتطور معهم الأمر إلى الإصابة بالتهاب الكبد المزمن ، وهو ما يتطور أحياناً إلى تليف الكبد ، الفشل الكبدى أو سرطان الكبد .

وتشتمل أعراض الإصابة بهذا النوع على تحول لون البول إلى لون غامق ، الحمى ، الغثيان ، القئ ، فقدان الشهية ، الإجهاد ، آلام البطن ، تغير لون البراز للون الرمادى ، بالإضافة إلى آلام المفاصل .

إحصاءات عن أنواع التهابات الكبد

طبقاً لما ذكرته منظمة الصحة العالمية ، يصيب التهاب الكبد A الدول النامية ذات الظروف الصحية شديدة التواضع ، حينها تصل نسبة الإصابة بين الأطفال لنحو 90 % من المصابين ، وقد أضافت المنظمة العالمية بأن حوالى 240 مليون شخص قد أصيبوا بالتهاب الكبد الحاد B و أن أكثر من 780000 شخص يموتون جراء مضاعفات حالاتهم المرضية ، والتى تمتد لتليف الكبد أو سرطان الكبد .

أوضحت منظمة الصحة أيضاً أن تعداد المصابين بالتهاب الكبد C يتراوح بين 130 إلى 150 مليون شخص ، وأن حوالى 500000 شخص يموتون بسبب هذا النوع بشكل سنوى .

وفى النهاية ، يجدر التحذير من التهاون مع الأعراض المذكورة سابقاً ، وينصح بزيارة الطبيب فى حالة ظهور أى عرض منها ، من أجل ضمان سلامتك .